Sep 22, 2007

:: أحب قصص التلاقي ::





أحب قصص التلاقي ، في كل لقاء بين رجل وامرأة معجزة ما؛ شئ ما يتجاوزهما
يأتى بهما في الوقت والمكان نفسه ،ليقعا تحت الصاعقة إياها، لذا يظل العشاق حتى
بعد افتراقهما وقطيعتهما ، مأخوذين بجمالية لقائهما الأول ، لأنها حالة انخطاف غير
قابله للتكرار ولأنها الشئ النقي الوحيد الذى ينجو مما يلحق الحب من دمار
أحلام مستغانمى




* * *



كم لمستنى تلك الكلمات عندما تذكرت لقائنا الأول ، عندما تسللت كلماتك لأذني لأجدني انهض من أستلقائي لأتعرف عليك
رغم أن كلماتك و أسطرك سبق لى قرائتها انما صوتك كان شيئاً آخر
كان له هدير مختلف على أذني
عجيب الأمر !! لا أدعي أنى يومها احببتك ، و لا أتصور أنك يومها كنت تحبني
لــــكن
ها أنا بعد الأفتراق ما زلت أتذكر قصة التلاقي بيننا


6 comments:

Mohsen said...

اوافقك
دوما اللقاء الاول و ماله من سحر سعينا له سعيا-في حينه- هو (الامر) من المرارة في قاع الذكريات اذا لم يكتمل الحلم واجبرنا على النظر قليلا وراء ظهورنا لنتأكد اننا نسير الى الامام

كلاكيت تانى وتانى said...

لم يسبق لى الشعور بلحظة اللقاء هذة ولكننى أعرف طعم الحب حينما يفاجئك على حين غرة أحيانا تقابلين شخصا ولا تتوقعين ابدا أن تغرمى بة وفجأة وبعد شهور طويلة من التعامل معة واللقاءات الصديقة الخالية من أى مشاعر سوى صاقة بريئة وفجأة تصطدم الأيدى بلا قصد فتشعرى بذلك اللهيب والخفقان المميت بقلوبكما وتتلاقى نظراتكما وتفاجئين أنك تحبينة وأنك تتمتعين بتلك اللمسة ولا ترغبين فى التخلى عن تلك اللحظة
هذا ما أختبرتة وهذا ما أعلمة عن لحظة التلاقى
فمايظل عالقا بالذهن تلك اللحظة ومتعة تلك اللمسة

ღღ فــوضــى الــحــواس ღღ said...

Mohsen
قد يكون حقاً لحظة المرار الاعظم فى الذكريات .. لكن برغم كل شىء هى اللحظة الأكثر بريق بعد أن خبى بريق الحب و ضاع

ღღ فــوضــى الــحــواس ღღ said...

كلاكيت تانى وتانى
دائماً تعليقاتك تثرى الموضوع .. .. و دائماً كل حالة حب ليها قصة تلاقى خاصة لا تتكرر ... أعجبنى جدا تعبيرك بكل احساس عن احساس اول لمسة
لك تحياتى و لأسرتك

Mohsen said...

لا اعتقد ان الحب قد خبى بريقه
(انما هى فترة تقوقع (كمون
لموعد معلوم ولمن يستحقه
All the BEST

ღღ فــوضــى الــحــواس ღღ said...

صدقت .. لمن يستحقه .. من وجهة نظرى الحب الحقيقى هو الحب الأخير المستمر بحياتنا .. و ان كان لا يمحى صدق مشاعرنا فى حب مضى
تحياتى لك و سعيدة بتواصلك